اكتشاف بروتين يبطئ من عملية التقدم في السن

الأحد, 16 تشرين1/أكتوير 2016 08:57

الأعمار بيد الله.. ولكن هذا لا يعنى أنه عليك التهتك مع التقدم فى السن، ويبدو أن هناك اكتشافًا جديدًا يمكن أن يكون الخطوة الأولى لإبطاء آثار الشيخوخة.

فقد نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، تقريرًا عن اكتشاف بروتين يدعى "الأنيدراز الكربوني"، يمكن أن يؤدي إلى تطوير أدوية جديدة لإبطاء آثار الشيخوخة، أو حتى وقف تطور الحالات المرضية مثل الخرف.

وأثناء الدراسة، أظهرت الاختبارات مستويات أعلى من "الأنهيدراز الكربوني" في خلايا الدماغ والعضلات في الفئران الأكبر سنًا، كما وُجدت كميات أكبر من ذلك في الفئران الشابة التي تعاني من تهتك ذهني.

وبعد إجراء هذا التقييم، أطعم الباحثون الديدان الخيطية الطويلة 1مم من "الأنهيدراز الكربوني"، ووجدوا أن ذلك قلل فترة حياتها.

والآن، ما زال العمل مستمرًا لتحديد المركبات الكيميائية المعروفة باسم "مثبطات"، التي يمكن أن تقلل من مستويات "الأنهيدراز الكربوني" في الميتوكوندريا في الخلايا، وهي "بطاريات" خلايا الجسم البشري، التي تحول الأكسجين إلى طاقة.

وقالت الدكتورة ليزا تشاكرابارتي، التي أشرفت على الدراسة مع طالبة الدكتوراه أميليا بولارد: "يمكن أن يكون هذا هو المفتاح لإبطاء أو عكس بعض علامات الشيخوخة".

المثير في هذا التطور، أن الباحثين خلصوا إلى أن وظيفة هذا البروتين تلعب دورًا في عملية الشيخوخة داخل الخلية.

وأوضحت الدكتورة ليزا: "نعتقد أن الطاقة والعمليات الحيوية، هي أساس التقدم في العمر، وهذا يمكن أن يوفر وسيلة جديدة هامة فيما يتعلق بمعالجة الأمراض والتأثيرات العامة للشيخوخة على الجسم".

أضف تعليق

تنويه

ان مجلّة عرب أرت الفنية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة بصراحة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.
شروط النشر: ان مجّلة عرب أرت الفنية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة بصراحة الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

JoomShaper